الخرطوم: عين السودان

تسلم البنك الزراعي قطاع النيل الأبيض اليوم بمصنع سكر النيل الأبيض كميات من القمح المنتج من مشروع سجن الدويم بدعم ذاتي من الإدارة العامة للسجون والإصلاح و بلغ حوالي ألف ومائة جوال قمح وذلك بحضور العميد شرطة عبد الحكم الصديق مدير السجون والإصلاح بولاية النيل الأبيض وممثل شركة ويتا لمطاحن الغلال .

وأكد ملازم أول إسماعيل علي إسماعيل ممثل سجن الدويم رئيس لجنة تسليم القمح أن إنتاجية القمح لهذا العام كانت عالية مقارنة بالمساحات المزروعة.

وأشاد إسماعيل بالدعم المقدر الذي ظلت تقدمه الإدارة العامة للسجون والإصلاح بالنيل الإبيض لمشروع إنتاج القمح الذي ينفذه نزلاء السجون مشيراً لجاهزية إدارة السجون بالولاية للتوسع في مشروع إنتاج القمح وذلك من أجل المساهمة في إنجاح خطة الدولة الرامية لإصلاح الإقتصاد السوداني واستعرض سيادته المجهودات الكبيرة لإدارة سجن محلية الدويم في العمل على تنمية مهارات النزلاء في العديد من الحرف خلال فترة الإصلاح التي تعينهم كثيراً في مسيرة حياتهم بعد إنقضاء فترة الإصلاح وأن مانشهده اليوم من إنتاجية خير دليل على ذلك.

من جهته أبان الأستاذ بابكر يونس حسن مندوب شركة ويتا لطحن الغلال أن هذه الكميات المقدرة من القمح ستسهم في تقليل الفجوه في دقيق الخبز داعياً جميع منتجي محصول القمح بالبلاد إلى ضرورة زيادة المساحات المزروعة بهذا محصول الإستراتيجي والغذائي وثمن جهود إدارة السجون في دعم الإقتصاد القومي وطالب بضرورة التوسع في المواسم القادمة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *