الخرطوم: عين السودان

قال الأستاذ محمد عبدالله الدومة رئيس هيئة محامي دارفور  اليوم الأحد أن تسليم مجرم الحرب كوشيب نفسه، أو إستلامه من قبل محكمة الجنايات الدولية، يعد إنتصاراً كبيراً للضحايا .

وطالب الحكومة بتسليم باقي المتهمين الخمسة، وقال :إن ذلك مطلب لا مجاملة فيه.

وأضاف :إنه يوجد بلاغ مفتوح في محكمة الجنايات الدولية ضد المتهمين الخمسة، ولا يوجد بلاغ مفتوح ضد هؤلاء الخمسة حتى الآن في السودان لمحاكمتهم داخل السودان…ولذلك من الأفضل تسليمهم للمحكمة ..

وحول التقرير الذي أعدته هيئة محامي دارفور حول فض الإعتصام ، قال الدومة إن التقرير أعد منذ أكثرمن عام ، وسلمت منه نسخة مؤخراً لرئيس لجنة التحقيق الأستاذ نبيل أديب. وأشار إلى أنهم توصلوا إلى أن هناك شخصاً قاد العمل لفض الإعتصام بهذه الوحشية والفظاعة ولكنه لا يزال طليقاً.. وحول عمل لجنة التحقيق في فض الإعتصام، قال إن اللجنة تواجهها مشاكل وعقبات كبيرة، وأشار إلى إستقالة اثنين من أبرز أعضائها ، وعدم وجود مقر للجنة حتى الآن، ومشاكل لوجستية عديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *