الخرطوم : عين السودان

غادر القيادي البارز في النظام السابق مولانا أحمد هارون مستشفى يونيفرسال بالخرطوم بحري بعد تماثله للشفاء من جائحة كورونا وتمت إعادته إلى سجن كوبر الذي ظل معتقلا فيه منذ العام الماضي عقب ثورة شعبية أطاحت نظام الإسلاميين من الحكم. وقالت مصادر أنه تمت إعادة هارون إلى السجن وسط اجراءات أمنية مشددة. وكان أحمد هارون المطلوب من الجنائية الدولية قد تم نقله الشهر الماضي إلى مستشفى الشرطة لتلقي العلاج غير أن أنباء أشارت وقتها إلى محاولته الهرب ليتم تحويله إلى مستشفى يونيفرسال الذي تلقى فيه العلاج ليعود مجددا معتقلا بسجن كوبر بجانب قادة النظام البائد وعلى رأسهم الرئيس المخلوع عمر البشير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *