الخرطوم: عين السودان

عزا المهندس خيري عبدالرحمن أحمد وكيل وزارة الطاقة والتعدين لقطاع الكهرباء في تعميم صحفي قطوعات للتيار الكهربائي إلى نقص في التوليد نتيجة لأعطال في بعض وحدات التوليد وبعض خطوط التوزيع وقد تم إدخالها للصيانة الطارئة بسبب هذه الأعطال مما تسبب في ظهور برمجة خفيفة يتم توزيعها على الخطوط وفقاً لسياسة التوزيع العادل وتخفيف ساعات التخفيف للحد الأدنى، مع الأهمية القصوى للإحتفاظ بالإمداد المستمر لكافة الخطوط الحمراء التي تغذي المستشفيات والمراكز الصحية ومراكز العزل وكل ما يرتبط بإدارة مكافحة جائحة Covid-19 في كافة البلاد.

وأضاف أن فِرق الصيانة تواصل عملها المكثف في محطات الإنتاج على مدار الساعة مثلما تواصل فِرق الطوارئ في صيانة أعطال شبكات التوزيع ليلاً ونهاراً، وكذلك إدارات المالية والإمداد مجتهدين لتوفير قطع الغيار المطلوبة بإستمرار.

وأكد السيد الوكيل حرص القطاع على إنتهاء الصيانة في أسرع ما يمكن.

وتقدم للمستهلكين الكرام بالإعتذار والشكر على صبرهم وتعاونهم ومجدداً دعوته لمزيد من التعاون في ترشيد الإستهلاك لتساعد في تقليل ساعات تخفيف الإمداد. وإعتبار هذا الأمر واجباً وطنياً من الدرجة الأولى يقع على المستهلكين بإعتبارهم الشريك الأساسي في قطاع الكهرباء الحيوي لكل الوطن وتفويت الفرصة على المتربصين به والذين يسعون إلى نشر الأخبار الكاذبة وتضخيم الأعطال البسيطة من أجل مكاسب سياسية لا هم للقطاع فيها، بل كافة العاملين الوطنيين فيه يعملون بكل إخلاص وتجرد ويتعرضون للمخاطر ويتعاملون معها بكل مهنية وإحترافية عالية. ولهم التحية والإحترام والتقدير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *