الخرطوم:عين السودان

دعا وزير الارشاد والاوقاف المواطنين إلى الإبتعاد عن التجمعات بالمساجد أوغيرها والإلتزام بفتوى إغلاق المساجد لمدة 21 يوما وهى المدة التي حددتها وزارة الصحة حفاظاً على الأوراح و درءً لتفشي جائحة فايروس كورونا.

وقال الاستاذ نصر الدين مفرح وزير الارشاد و الاوقاف في خطاب وجهه لأئمة المساجد وقادة الكنائس اليوم “إن فتاوينا لا نبنيها الا على راي جهات الإختصاص” وهي الإدارة الصحية الموجودة على مستوى البلد والتي أكدت أنتشار فايروس كورونا ونحن ندعو إلى اغلاق المساجد منعا للتجمعات وينبغي ان نستثمره كدعوة لجهة أن الدين الإسلامي مبني على العلم والمعرفة وأن حجتنا مبنية على الحجة العلمية.

ودعا مفرح الى الأخذ بالأسباب وهو عدم التواجد في التجمعات والأماكن المختلطة، مشيدا بالذين تفاعلوا مع هذا الأمر وحدثوا المصلين في المساجد بخطورة هذه الجائحة لافتا إلى أن المحافظة على النفس مقدم على المحافظة على الدين.

وقال مفرح “أيها الدعاة والوعاظ لا تلقوا بهؤلاء الناس إلى التهلكة أنتم مسؤولون عنهم أمام الله عزوجل والله سائلاً كل راع عن ما استرعاه أحيوا سنة النبي والذي قال ما معناه “قل في الآذان صلوا في بيوتكم ” وذلك بسبب الخوف من الطين والوحل وليس مرض فتاك ككورونا وحوجتنا الماسة هي أن نبين للناس خطورة هذا المرض ونحافظ على هذه الانفس ومن ثم المحافظة على الدين.

وأشار مفرح إلى أنه قد اغلقت المساجد في التاريخ الإسلامي مرات عديدة وفي فترات مختلفة باسباب كثيرة وذلك حفاظا على ارواح الناس موضحا أن العلماء استندوا على مبادئ وقواعد شرعية وهى دفع المفسدة مقدم على جلب المصلحة والضرورات تبيح المحظورات ومالا يتم الواجب إلا به، فهو واجب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *