الخرطوم:عين السودان

قام جهاز المخابرات العامة اليوم بتسيير جسر جوي الى ولاية غرب دارفور لمجابهة وباء كورونا. وقال: اللواء الشاذلي حامد الماحي رئيس دائرة الاعلام الناطق الرسمي باسم جهاز المخابرات العامة أن الجسر الجوي يحتوى على مستلزمات طبية و أدوية خاصة بمكافحة فيروس كورونا مشيراً الى أن تسيير الجسر يأتي بناءً على توجيهات المدير العام للجهاز وبالتنسيق مع الإدارة العامة للطواري بوزارة الصحة و صندوق الامدادات الطبية .

وذكر أن طائرتين اقلعتا اليوم الى مدينة الجنينة محملة بأدوية و مستلزمات طبية و طواقم طبية مختلفة تقوم بأعمال التدريب و التأهيل للكوادر الطبية بالمدينة وشرح البرتوكولات الخاصة بالوقاية من الوباء مشيراً إلى أن الجهاز ظل يقوم بهذه الأدوار بناءً على المسؤولية المجتمعية التي يضطلع بها تجاه المجتمع و الدولة في إطار اسناده لمؤسسات الدولة المختلفة مشيراً إلى أن الجسر سيتواصل إلى مدينة الضعين و الفاشر وزالنجي خلال الأيام المقبلة.

وأبان أن الجهاز سيشارك ولاية الخرطوم في حملة الرش الكبرى و التعقيم التي ستشهدها الولاية بعدد كبير من الآليات و المتحركات المختلفة خلال اليومين القادمين .وأردف أن الجهاز أسهم فى أعداد من المقار في الولايات الحدودية بدنقلا و الجنينة و البحر الأحمر لاستقبال العائدين وذلك في اطار أنشطة الحجر الصحي مضيفاً أن هذه الأنشطة يقوم بها في إطار مشاركته لمؤسسات الدولة و اللجنة العليا للطواريء إلى أن تتجاوز البلاد مرحلة درء جائحة كورونا.

من جانبه أوضح العقيد عنبر عجب فرج مدير إدارة الهندسة بإدارة الطيران المدني أن إمكانيات الإدارة مسخرة لوزارة الصحة و لجنة الطواريء في توصيل الإمداد الطبي إلى و لايات دارفور وترحيل الأطقم و المستلزمات الطبية المختلفة والتي تقدر بـ50 طناً من المستلزمات .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *