الخرطوم: عين السودان

أكد السفير خالد إبراهيم الشيخ القائم بالأعمال بالسفارة السودانية بالقاهرة استمرار جهود السفارة في معالجة قضية السودانيين العالقين في منطقة السباعية بمصر ،وقال: إن الجهود تسير بصورة طيبة وأكد عدم مسؤولية العالقين عن أحداث الشغب التي شهدتها السفارة السودانية في القاهرة.
وقال السفير الشيخ في اتصال هاتفي  ان السفارة استطاعت بدعم من حكومة السودان، وعدد من أفراد الجالية والناشطين والمهتمين، بتوفيق أوضاع عدد كبير من العالقين، وكان قد جري ترتيب لإجلاء العالقين في منطقة السباعية إلي أسوان، وسافر وفد برئاسة القنصل العام الي أسوان، وتم استئجار شقق هناك لإيواء العالقين، إلا أن السلطات المصرية رأت أن الأفضل ترحيلهم إلي القاهرة، وشرعت السفارة في ذلك، وظلت تستقبل الواصلين إلي القاهرة، وتوفر لهم السكن، وتقدم لهم الدعم المطلوب ماديا وعينيا.
وأوضح القائم بالأعمال السوداني، أن بعض العاطلين من السودانيين في مصر، حاولوا استغلال هذا الظرف، وهاجموا السفارة طالبين معاملتهم مثل معاملة العالقين، ولما تزايدت أعدادهم واوشكوا علي حرق السفارة، اتخذت وزارة الخارجية السودانية قراراً بإغلاق مبني السفارة، علي أن يواصل طاقم السفارة أداء مهامه، وتكثيف جهوده حتى تنجلي الأزمة تماماً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *