الخرطوم: عين السودان

طالب دكتور هيثم محمد فتحي المحلل والباحث الاقتصادي بنك السودان المركزي باصدار قوانين ولوائح تنظيمية تواكب التطورات العالمية فى هذا المجال مع تطوير ادوات وآليات عمليات الرقابة بما يعزر الاستقرار المالي.

 

ودعا هيثم فى تصريح (لسونا) بنك السودان لتبني سياسة نقدية جديدة ترتكز على الحوكمة والشفافية والاستقرار النقدي والمالي والشمول المالي بجانب سياسة مالية تعمل على معالجة اخطاء السياسات السابقة وتواكب المنهج السائد فى الساحة المصرفية الاقليمية والدولية ،مردفا على ان تقوم هذه السياسة على موجهات تعكس البعد المحلي والدولي فى هذا المجال.

 

واكد هيثم أهمية استقلالية بنك السودان كمستشار للحكومة ومسئول عن ادارة القطاع المصرفي بالبلاد وفق سياسات محددة تخدم قضايا التنمية والنمو الاقتصادي بالبلاد بعيدا عن التجاذبات السياسية متوقعا حدوث تطورات ايجابية ستنعكس بدورها على النظام المصرفي بالبلاد وذلك فى ظل الادارة الجديدة المشهود لها بالكفاءة والمقدرة العالية التي ستمكن البنك المركزي من اداء دوره المنوط به فى ادارة المخاطر والوساطة المالية لخدمة قضايا الاقتصاد القومي والاسهام فى رفع معدلات التنمية المستهدفة لهذا العام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *