الخرطوم : عين السودان

أكد الأستاذ إبراهيم زريبة كبير مفاوضي تجمع قوي تحرير السودان ان التفاوض يسير بصورة جيدة مبينا ان المنهجية والطريقة التي اتخذتها الوساطة بان تعقد جلستين في زمن واحد مكن من تسريع عملية التفاوض
وقال زريبة في تصريحات صحفية عقب انتهاء جلستي التفاوض اليوم بفندق بالم افريكا ان جلسة اليوم ركزت على التعليم خاصة وان الحرب اثرت علي العملية التعليمية في دارفور مما جعل القدرة التنافسية لابناء دارفور ضعيفة نتيجة للببئية التعليمية الغير مواتية لذلك تركزت مطالبنا بان تكون هنالك معادلة للشهادة واعفاء للرسوم الدراسية وسيدرس الوفد الحكومي هذه المطالب ويرد عليها وأضاف انه بالنسبة للمشاركة في المستوي الإقليمي الذي تم الاتفاق عليه بالأمس مبدئيا تم التوافق على مشاركة أبناء دارفور في السلطة الاقليمية والولائية وفي مفوضيات الولاية لا ان مسالة النسب تركت للتفاوض وتم الاتفاق بشكل كامل على تمثيل أبناء وبنات دارفور المؤهلين في السلطة القضائية والنيابة العامة ومن المعروف هذه مؤسسات ذات طبيعة خاصة لذلك لم تخضع لقانون الخدمة المدنية و تمت معالجتها بشكل منفصل في جلسة اليوم على ان يتم اتاحة نسبه 20% للمنافسة عليها في فترة لا تزيد علي الستة اشهر من تاريخ التوقيع على الاتفاق النهائي مع مراعاة استقلالية القضاة
كذلك تم في جلسة اليوم التوافق على جزء كبير من الصلاحيات الحصرية لإقليم دارفور وهي صلاحيات تعني بتقديم الخدمات والامن والإدارة والتشريع مؤكدا انه تم ايضاالتوافق على أجزاء كبيرة مما يتعلق بالسلطة كحقوق الانسان ومبدا المشاركة ومعيار المشاركة واستثناء الحركات من العمل الحزبي وكذلك المشاركة في كل مستويات السلطة .
كما أن هنالك مسائل عالقة فيما يتعلق بالسلطة كالمشاركة في الفترة الانتقالية ومبدأ الاستثناء من المادة 20 من الوثيقة الدستورية والتي تكفل لعضوية الكفاح المسلح ممارسة العمل السياسي والمشاركة في الانتخابات القادمة وممارسة حقوقها وهي مسائل عالقة تم رفعها لمستوي اعلي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *