عرمان : السودان لن ينهار بعد الإتفاق

الخرطوم: عين السودان

وصف رئيس وفد التفاوض للحركة الشعبية تحرير السودان-الجبهة الثورية، ياسر عرمان، توقيع بروتوكول الترتيبات الأمنية بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية لتحرير السودان – الجبهة الشعبية بأنه “تاريخي ومهم”.

وقال في تصريح صحفي عقب توقيع بروتوكولات الترتيبات الأمنية بأن الإتفاق يستمد أهميته من ما يجري حولنا في المنطقة، وأضاف إنهارت عدة بلدان نتيجة لفشل منظومات القوات النظامية فيها وأشار إلى أن السودان لن ينهار بعد الإتفاق الذي سيعقد بين كافة أطراف عملية السلام في جوبا.

وقال عرمان سيتم تجديد وتحديث البلاد وتطويرها بما في ذلك القوات المسلحة السودانية، وسنشارك جميعاً في تطوير وإصلاح قوات مسلحة سودانية قوية، وفاعلة، لكل السودانيين تعكس التنوع بعقيدة عسكرية جديدة، بعيدة عن التسييس، وكذلك كافة القوات النظامية الأخرى.

وأضاف القوات المسلحة إمتداد لبطولات علي عبداللطيف الذي قاد ثورة ١٩٢٤ وعبدالفضيل الماظ والكثير من أبطال القوات المسلحة.

وكشف عرمان بأن الإتفاق الحالي به ١١٤ نص ينفذ من خلال ثلاث مراحل تبدأ في المرحلة الأولى بتجميع القوات ويستمر لمدة ١٢ شهر من توقيع الإتفاق النهائي، والمرحلة الثانية لمدة ١٤ شهر، أما المرحلة الثالثة تستمر لمدة ١٣ شهر.

وقال بأن هناك آليات لتطوير وتحديث القوات المسلحة منصوص عليها في مجلسي الدفاع والأمن، وسيشارك فيها كل قادة حركات الكفاح المسلح لمتابعة تنفيذ الإتفاق.

وأوضح بأن مجلسي السيادة والوزراء سيوفرون الدعم لتنفيذ الإتفاق وأشار إلى أن هذا الإتفاق نصر للشعب السوداني، مضيفاً بناء دولة مدنية وديمقراطية لن يتم إلا ببناء قوات مسلحة قوية وفاعلة، ومنطقتنا تحتاج لقوات مسلحة قوية وفاعلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة عشر + 7 =