توقعات بتجاوز الدولار لحاجز الـ (200) جنيه

الخرطوم: عين السودان

أشار الخبير الإقتصادي د. محمد الناير إلى أن الحكومة الإنتقالية وقعت في خطأ كبير بإقرار الزيادات التي تقود الإقتصاد إلى تراجع كبير خاصة زيادة أسعار السلع والخدمات بصورة غير مسبوقة.

وأوضح الناير أن الأثر السابق لم ينتهي وكذلك لم يرفع عبئ الزيادات عن كاهل المواطن لتأتي زيادات جديدة وتعمق الأزمة أكثر مما هي عليه.

واستهجن الناير قرار الحكومة في تحرير سعر الصرف دون وجود إحتياطي كافي ، وطالب الخبير الإقتصادي الناير الحكومة بعدم إصدار قرارات تسهم في تدمير الإقتصاد الوطني وأيضاً عدم الإتجاه نحو زيادة الدولار الجمركي بنسبة (30%) شهرياً ، وبالتالي تتم زيادات في كافة القطاعات وكذلك إرتفاع جنوني في أسعار السلع المستوردة .. الخ، بالإضافة إلى معدلات التضخم التي وصلت الي (143.78%) في شهر يوليو ويرى الناير أنه من المتوقع ان يتجاوز سعر الدولار في مقبل الأيام القادمة حاجز الـ (200) جنيه سوداني.

ودعا الناير حكومة الفترة الإنتقالية إلى تغيير وجهات النظر في سياساتها قبل فوات الأوان.

صحيفة الإنتباهة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 + 11 =