النيل الأزرق يحاصر أم بنين ويحدث بعض الأضرار

الخرطوم: عين السودان

تأثرت قرى بمحلية سنجة من فيضان النيل الذي بدأ فى الإرتفاع منذ بداية أغسطس الجاري وحاصر قرية أم بنين ، وإتخذت السلطات هناك معالجات إسعافية وبدأت في حصر المتضررين.

وقام وزير البنى التحتية والتنمية العمرانية المكلف مهندس طارق سعيد يرافقه عقيد شرطة فتح العليم محمد أحمد مدير إدارة الدفاع المدني بالولاية والمدير التنفيذي لمحلية سنجة ومدير إدارة الطرق والجسور وعدد من مهندسي الوزارة قاموا بزيارة تفقدية لقرية أم بنين بمحلية سنجة جراء تأثرها بفيضان النيل
وبعد الزيارة الميدانية وتفقد المناطق المتضررة أصدر وزير البنى التحتية والتنمية العمرانية المكلف عدداً من التوجيهات العاجلة والتى تمثلت في معالجة إسعافية للمعبر بالقرية وتوفير الشيكارات والشفاطات وفصل الكهرباء وحصر المتضررين وتنفيذ حملات الرش الضبابي هذا إضافة لعمل ردميات للطرق الداخلية بالقرية.

وتمحورت التوجيهات الآجلة في إنشاء الخطة الإسكانية في مواقع آمنة لترحيل المتضررين المجاورين للنيل وعمل دراسة وتصميم لكبري مع إرفاق التكلفة بالإضافة لعمل جسر واقي وصيانة المرافق العامة وعمل ردميات ترابية للطرق الداخلية بالقرية ، ويتم التنفيذ بالشراكة بين وزارتي البنى التحتية والمالية والمحلية والجهد الشعبي .

وبشر وزير البنى التحتيه المكلف بأن الخطة الإسكانية بدون رسوم وناشد لجان المقاومة والتغيير في الإسراع في تنفيذ الإجراءات.

ودعا عقيد شرطة فتح العليم محمد أحمد مدير إدارة الدفاع المدني بالولاية إلى تضافر الجهود الرسمية والشعبية وناشد شباب القرية ببذل مزيد من الجهد لدفع عجلة التنمية والخروج بالقرية لبر الأمان.

وتشير (الأنباء) إلى زيادة مناسيب النيل الأزرق منذ بداية أغسطس الجاري ومحاصرة بعض القرى بالشرق والغرب كما تضررت قرية الصابونابي
و تم قفل منافذ مصارف مياه الأمطار بمدينة سنجة نظراً لإرتفاع المناسيب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين + 1 =