تصريحات مهمة لتاور بحضور والي كسلا

الخرطوم : عين السودان

أكد عضو مجلس السيادة الإنتقالي بروفيسور صديق تاور حرص الدولة على معالجة كافة المشكلات وتقديم الخدمات بشكل متكافئ لجميع المواطنين وتعزيز دور الأجهزة الأمنية في بسط الأمن وهيبة الدولة. جاء ذلك خلال الإجتماع الذي إلتأم اليوم بالقصر الجمهوري برئاسته والذي ضم المكونات الإجتماعية بمحلية حلفا الجديدة بولاية كسلا بحضور الأستاذ صالح محمد صالح عمار والي كسلا والأستاذ نصرالدين مفرح ممثل مجلس الوزراء ووزير الشؤون الدينية والأوقاف بجانب ممثل وزارة الداخلية والذي تم بشأن متابعة نتائج زيارة الوفد الإتحادي لمدينة حلفا مؤخراً. وأطمان الإجتماع على إستقرار الوضع الأمني بالمنطقة وعودة الأوضاع إلى طبيعتها على خلفية الأحداث التي كانت قد وقعت مؤخرا بين أبناء الزغاوة والحلفاويين بالقرية ١٠.
وأوضح والي كسلا في تصريح صحفي أن اللقاء كان مثمراً ومفيداً وإيجابياًَ لجهة إستتباب الأمن والإستقرار بمحلية حلفا الجديدة مبيناً أن الإجتماع استمع إلى تنوير حول أحداث حلفا والدور الذي قامت به أجهزة تنفيذ القانون في إستعادة الأوضاع لطبيعتها. وتعهد الوالي بالإستماع لجميع الآراء والأفكار التي طرحت خلال الإجتماع بعقل مفتوح داعيا مواطني ولاية كسلا للحفاظ على السلم والإستقرار .
وأشار ممثل مجلس الوزراء وزير الشؤون الدينية والأوقاف الأستاذ نصر الدين مفرح أن التوصيات التي خرج بها الإجتماع تلخصت في بسط هيبة الدولة وتحقيق الأمن المجتمعي وتفعيل الجانب العدلي بالقبض على الذين شاركوا في النزاع ليتم تقديمهم لمحاكمات عادلة مضيفا أن الإجتماع ناقش قضايا الخدمات من طرق و مدارس ومستشفيات و تقنين الأراضى للوصول إلى مجتمع متعايش ومترابط.
من جانبه أكد ممثل وزارة الداخلية الفريق شرطة الصادق على ابراهيم أن الاجتماع اطلع على نتائج الإجتماعات التي تمت خلال زيارة الوفد الإتحادي وأمن على أهمية سيادة حكم القانون ومحاسبة المتسببين في الأحداث عبر متابعة سير التحريات في البلاغات المفتوحة، مؤكدا ضرورة تعزيز دور القوات المشتركة في بسط الأمن والحفاظ على الإستقرار.

صحيفة الانتباهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

18 − 14 =