وحدة ترويض القاش تعلن السيطرة على الموجة الأولى للنهر

الخرطوم: عين السودان

أعلنت وحدة ترويض القاش السيطرة على الموجة الأولى من النهر والتي استمرت لأكثر من 36 ساعة وتمريرها.

وأوضح المهندس صلاح عجب سلفاب المدير التنفيذي لترويض نهر القاش أنه تمت معالجة مناطق الضعف والهشاشة، مشيراً إلى الترتيب الجيد والمسبق لإدارة الفيضان وامتصاصها، بجانب مجهودات الكادر الفني الداعم الذي أرسلته رئاسة وزارة الري والموارد المائية مبكراً، وتوفير معينات العمل.

وكشف المهندس صلاح عن أن نهر القاش بدأ في الإرتفاع منذ مساء 3 أغسطس عند محطة الجيرة التي تقع علي مقربة من الحدود السودانية الإرترية وتبعد عن كسلا ب ٢٤ كلم جنوباً، مبيناً أن منسوب الموجة وصلت 536.9 متر، بينما وصل إرتفاع منسوب نهر القاش عند محطة كبري كسلا إلى 506.9 متر مساء نفس اليوم ليرتفع في 4 اغسطس إلى 507.2 وهو أعلى من منسوب فيضان 2003 الكارثي الذي بلغ 507.00 متراً، وأحدث دماراً كبيراً بمدينة كسلا آنذاك، مؤكداً أن وحدته نجحت في السيطرة على الموجة التي إستمرت أكثر من 36 ساعة وتم تمريرها من خلال قطاع كسلا.

وأكد المدير التنفيذي لترويض نهر القاش، أن إدارته ستظل في حالة استعداد وترقب حتى انقضاء شهري أغسطس وسبتمبر، وذلك بحسب تنبؤات هيئة الإرصاد، مبيناً أن هذه هي الموجة الأولى ويمكن للنهر ان يعاود الكرة في أي لحظة.

الجدير بالذكر أن فيضان القاش مهم بالنسبة للزراعة و مياه الشرب و تغذية الآبار في كل أنحاء ولاية كسلا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × أربعة =