السودان: هجوم شرس من إخلاص قرنق على الحرية والتغيير وياسر عرمان

الخرطوم: عين السودان

شنت الناشطة السياسية إخلاص وداعة الله الشهيرة بإخلاص قرنق هجوماً عنيفاً على حكومة الحرية والتغيير بسبب فشلها في مواجهة التحديات الإقتصادية وأزمات البلاد المختلفة. كما هاجمت نائب رئيس الحركة الشعبية قطاع الشمال ياسر عرمان ووصفته بالديكتاتوري، ودافعت عن الإسلاميين بإعتبار أنهم ليسوا كلهم فاسدين.

وأكدت إخلاص بأن هنالك أيضاً شيوعي كوز وبعثي كوز. وقالت خلال حديثها لبرنامج (مثيرون للجدل) بقناة أم درمان الفضائية أن الوضع الذي تمر به البلاد الآن لا يسر صديق أو عدو. وأضافت: (كل الأوضاع السياسية والإقتصادية والاجتماعية متأزمة). وأضافت: (نحتاج إلى حكومة كفاءات حقيقية لتخرج البلاد من هذا الوضع المأساوي .. حكومة تشعر بمعاناة المواطن .. اللجوء لخيار المحاصصات في نيل المناصب هو الذي تسبب في هذه الإشكالات التي تعاني منها البلاد).

وحذرت إخلاص من حالة الغبن والشعور بالتهميش من قبل أهل كردفان. وقالت: (أرى تحت الرماد وميض نار). ودعت قرنق إلى إجراء مصالحة وطنية شاملة لكل أهل السودان والجلوس كسودانيين دون أيدلوجيات ومسميات سياسية حتى يصل الجميع إلى توافق وطني يعبر بالبلاد إلى رحاب السلام والتنمية).

صحيفة الإنتباهة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 − 12 =