الخرطوم: عين السودان

تعكف وزارة الثروة الحيوانية والسمكية حالياً على تأهيل المحاجر وتحسين مواصفات الصادر وتوفير وسائل الإنتاج وحل مشكلات الرعاة بكافة المناطق والسعي لزيادة الإنتاج والتعاون مع وزارة الصناعه والتجارة في مجال صادر الجلود.

وقال الدكتورعلم الدين أبشر وزير الثروة الحيوانية والسمكيك في فترة مفتوحة نظمتها قناة الخرطوم الفضائية حول قطاع الثروة الحيوانية ومشكلات صادر اللحوم أن الوزارة ستمضي في مجال الصادر المواشي واللحوم لتعظيم الفائدة.

وشدد على أهيمة إجراء تعداد عاجل لقطاع الثروة الحيوانية بالبلاد لإيجاد مؤشرات للصادر مشيراً إلى أهمية تحسين البنى التحتية للمرعى.

ودعا الوزير لتوفير رأس مال لدعم قطاع الألبان والإستفادة من الأعلاف وتأهيل وإصلاح المراعي

وقال إن المؤتمر الدستوري القادم سيناقش قضايا الثروة الحيوانية والسمكية بالبلاد ويخرج بتوصيات مناسبة بشان تطويرها ونهضتها وتأهيل البنى التحتيه للثروة الحيوانية بالتعاون مع القطاع الخاص والمنظمات الأقليمية والدولية. وأشار إلى أهمية تفعيل الرقابة والقوانين المنظمة للقطاع وتأهيل وتدريب و تطوير الكادر البشري.

من جانبه دعا الأستاذ أحمد عبد الرحمن رئيس الإتحاد الحيواني والزراعي الذي شارك في الحلقة إلى استصدار قرارات من الحكومة للحاق بالموسم الزراعي الصيفي بتوفير تمويل مناسب من بنك السودان والبنك الزراعي مؤكداً على أهمية وجود خطط وإستراتيجية واضحة للإنتاج البستاني والألبان والدواجن واللحوم مع استصحاب دور القطاع الخاص في تطوير القطاع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *