الخرطوم: عين السودان

بحثت عضو مجلس السيادة الإنتقالي الأستاذة عائشة موسى السعيد هموم وقضايا مواطني ولاية نهر النيل، وفي مقدمتها قضايا المرأة والشباب ومدى توفر الخدمات بالولاية.

وأشاد والي نهر النيل المكلف اللواء الركن عبد المحمود حماد حسين العجمي،فى تصريح صحفي عقب لقائه الأستاذة عائشة موسى عضو مجلس السيادة الإنتقالي، بالقصر الجمهوري اليوم، بالدور والإسهامات الكبيرة لعضو مجلس السيادة إبان غرق قارب منطقة المناصير الذى أودى بحياة ثمانية وعشرين من فلذات الأكباد ، بإرسالها قوافل إلى المنطقة ومؤاساتها لأهل المنطقة .مؤكداً إستعداد الولاية التام للتنسيق مع الجهات المعنية حتى لا تتكرر هذه المأساة بتوفير عدد مقدر من القوارب.

وأشار الوالي إلى ما تجريه الأستاذة عائشة موسى من مشاورات مع بعض الجهات من أجل إنشاء جسر في المنطقة .وثمن اللواء الركن عبد المحمود، إهتمامها المتعاظم بمواطني الولاية ،خاصة قطاعات الشباب و المرأة والشرائح الضعيفة.

ولفت والي نهر النيل إلى أن الأستاذة عائشة وعدت بزيارة الولاية للوقوف على الهموم والقضايا التي تواجه مواطنيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *