الخرطوم : عين السودان

أكد النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول محمد حمدان دقلو أن الحكومة تمضي بخطى ثابتة نحو تحقيق السلام، وبشر الشعب السوداني بتوقيع اتفاق السلام الشامل والمستدام بحلول ال20 من يونيو الجاري.

وقال النائب الأول لرئيس مجلس السيادة في ختام الجلسة الأولي للمفاوضات حول القضايا القومية مع الحركات المسلحة والتي ترأسها اليوم عبر تقنية الفيديو كونفرنس بفندق السلام روتانا بالخرطوم وفندق كراون بجوبا قال” تمكنا من معالجة قضايا الحرب والسلام بطريقة تقود إلى سلام شامل وعادل ، ويجري الترتيب لتجاوز النقاط الأخيرة فيما يلي المشاركة في السلطة ومن ثم الاتجاه لمصفوفة التنفيذ وصياغة الاتفاق “.

واثنى دقلو على روح المثابرة التي اتسم بها طرفا التفاوض والجهود الكبيرة التي تبذلها الوساطة بدولة جنوب السودان وصولا إلى اتفاق يفضي الى سلام دائم.

ودعا الحركة الشعبية جناح الحلو وحركة عبد الواحد للانضمام لمسيرة السلام تحقيقا لرغبة الشعب السوداني في هذه المرحلة التي لا تتحمل المزيد من النزاع.
وحث النائب الأول لرئيس مجلس السيادة وسائل الإعلام بجوبا والخرطوم لإحكام التنسيق والتعاون لتبادل المعلومات وتوصيل رسائل السلام الحقيقية للشعب السوداني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *