الخرطوم: عين السودان

أكملت منظمة دوشا برنامج تمويل 400 مستفيد بمحلية الرصيرص بالتعاون مع الوكالة الكورية للتنمية الزراعية وذلك ضمن مساهمات المنظمات العاملة بولاية النيل الأزرق حيث شمل التمويل حاصدة زراعية ، تقاوي محسنة، ومبيدات إلى جانب تمليك وسائل إنتاج لعدد 20 من الشباب ومجموعات نسوية بمنطقة الجرف وقرية شانيتا التي تضم تجمع العائدين .

وأكد  المهندس الزراعي محمود صالح إدريس ممثل مدير المنظمة إن المسح الشامل للمستهدفين تم بناءاً على رغبة المجتمع لافتاً إلى شركاء منظمة دوشا كانت لهم أدوار فعالة في إنجاح برامج المنظمة حيث قدمت منظمة الأغذية والزراعة العالمية ( الفاو) تقاوي محسنة لمحصولات الذرة صنف ود أحمد ، السمسم ، اللوبيا والخضروات إضافة إلى المعدات الزراعية البسيطة بمنطقتي الجرف وشانشيشا منوهاً بأن الموسم الزراعي الجديد سيتم توزيع تقاوي من منظمة الفاو للمزارعين بعدد من مناطق المحلية كما قام برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بتوزيع ذات المعينات لمناطق الجرف وشانيتا .

وتطرق محمود لمشروع أمن وإستقرار المجتمع القائم في محلية باو الممول من برنامجي الأمم المتحدة الإنمائي ونزع السلاح وأعادة الدمج الذي يحتوي على آليات زراعية وبعض المشروعات المدرة للدخل ويستهدف منطقة سمسور عبر مشروع زراعي يضم 125 مستفيد من الجنسين .

وأضاف محمود أن كل المجموعات تم تدريبها على بناء السلام والتعايش السلمي في محيط عمل المنظمة في مناطق النزاعات مشيراً إلى أن جميعهم سيتم تدريبهم في مجال الزراعة خلال الشهر المقبل .

ووصف ممثل مدير المنظمة أن المشاريع جميعها ناجحة بفضل المتابعة والتقييم وثمن الدور الكبير للشركاء والمناحين الذين قاموا بالمسح الأولى لتحديد الإحتياجات من تقاوي وتحديد نوع المحصول ومنح أو تمليك مشاريع للشباب أو فئات المجتمع ،مبيناً أن المانحين مجرد وسيط بين المجتمع والمنظمات الوطنية المنفذة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *