الخرطوم: عين السودان

بحث الأستاذ رابح أحمد حامد المدير التنفيذي لمحلية أم بدة خلال الاجتماع الموسع اليوم مع الأستاذ محمود أحمد سليمان مدير إدارة تطوير الموارد بولاية الخرطوم معالجة أوجه الفاقد الإيرادي للفترة الماضية والرؤى التقديرية لتمويل المشروعات المرتبطة بالخدمات إلى جانب الوقوف على خطط إدارة التحصيل الموحد بالمحلية لرفع كفاءة العمل في التحصيل لسد العجز في الموازنة خلال مرحلة مابعد جائحة كورونا.

وناقش الاجتماع الذي حضره مديري إدارات جهاز تطوير الموارد والتحصيل الموحد بمحلية أم بدة ،المعوقات التي تعترض مسيرة العمل في جانب التحصيل.

ووجه الأستاذ محمود أحمد سليمان مدير جهاز تطوير الموارد والتحصيل الموحد بالولاية بضرورة مواصلة العمل في التحصيل بناء على إنتظام العمل التجاري بالأحياء والأسواق الفرعية وتفعيل العمل الإيرادي بخطة تتضمن دور الأجسام المساعدة في عملية التحصيل معولاً على مشاركة لجان الخدمات بالأحياء في عمليات الحصر والإستبيان للأنشطة الإستثمارية بالأحياء لتحديد حجم الإنفاق حسب الحوجة.

وأبان سليمان ان المحلية صاحبة تجارب رائدة في إنفاذ المشروعات الإنتاجية وبإسناد مجتمعي يتفاعل مع الجهود الرسمية في كافه مشروعات التنمية.

وقال إن إدارة التحصيل تعمل على تقليل الإنفاق ومعالجة الترهل الوظيفي وسد الثغرات في معالجة الإختلال الوظيفي بالإدارة بالرقابة على الأداء الوظيفي للإدارات لمعرفة مواقع الإنحراف لتحديد المعالجات.

من جانبة أكد المدير التنفيذي لمحلية أم بده عن إلتزام المحلية بالموجهات التي تدعم جودة العمل للإرتقاء بالعمل الإنتاجي ودعم محاور النهضة بالخدمات .

واشار الى ان ام بده ستوظف جهودها لاكمال الربط الإيرادي والإرتقاء بالخدمات المصاحبة للعمل الايرادي والاهتمام بعملية الحوسبة لتجديد معلومات الانشطة التجارية مضيفا ان التركيز على استنباط مشروعات وانشطة استثمارية نوعية بالاسواق لتستوعب كل الانشطة التجارية بالاسواق وهي ضمن المشروعات التي ترصدها المحلية في خطتها خلال الايام القادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *