الخرطوم : عين السودان

وقعت قبيلتا الفلاتة والرزيقات وثيقة عهد وميثاق لوقف العدائيات في الاحداث الاخيرة بولاية جنوب دارفور والتي راح ضحيتها العشرات من أبناء القبيلتين فيما اكد نائب رئيس قوات الدعم السريع الفريق عبد الرحيم دقلوا البدء في جمع سلاح 6 قبائل

وإتفقت القبيلتان على وقف كافة الأعمال العدائية والتفلتات الامنية فورا في كل الجهات وتأمين حياة المواطنين كافة وتكثيف الجهود الرامية لرد الأموال المنهوبة مع ملاحقة المتفلتين والمعتدين في جميع الجهات الذين فجروا هذه الفتنة بالقبض عليهم وتقديمهم للمحاكمة فيما طالبت الوثيقة بعدة مطالب منها صيانة موارد المياه التي تأثرت بالنزاع ،حفر وتركيب عاجل لمصادر مياه شرب جديدة لتوفير المياه للمجموعات الكبيرة التي إضطرت لإخلاء مصايفها وفتح وتامين الطرق كافة في الولاية .

وشهد توقيع الوثيقة قائد ثاني قوات الدعم السريع الفريق عبد الرحيم دفلو ووالي جنوب دارفور اللواء الركن هاشم خالد محمود ومدير عام شرطة ولاية جنوب دارفور وناظر عموم الفلاتة يوسف السماني وممثل ناظر الرزيقات د. محمد عيسى عليو ولفيف من قادة الإدارات الأهلية للقبيلتين

وقال والي جنوب دارفور إن وثيقة العهد والميثاق ستكون مرجعية لكل أهل السودان ، وتأسف والي جنوب دارفور للحادث الذي وقع بين الرزيقات والفلاته ووصفه ب(سحابة الصيف) مؤكداً أن أغلى ما تزخر به ولاية جنوب دارفور هو المورد البشري بإعتباره محور الأرض وعمارها.

فيما أشار الفريق عبدالرحيم حمدان دقلو قائد ثاني الدعم السريع إلى صدور تعليمات من الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان والفريق أول محمد حمدان دقلو حميدتي ورئيس الوزراء دكتور عبدالله حمدوك بجمع السلاح والقبض علي المتفلتين منوها الى أن البلاغات الكاذبة والعابرة في الميديا والذين لهم أجندة خفية ضللوا القوات النظامية لتحول دون القبض على المجرمين متعهدا بمتابعة الوثيقة ورعايتها مؤكدا مواجهة المتفلتين

والمجرمين والمتربصين وأعلن عن إجتماع غدا الخميس لجمع السلاح من (٦) قبائل في ساعة واحدة لتكون في يد القوات النظامية حتي تعود الادارة الاهلية لسيرتها القديمة يساق فيه المجرم بالخفير وتابع (ساعدونا في الامن بالمعلومة )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *