الخرطوم : عين السودان

قال الاستاذ وجدي صالح الناطق الرسمي باسم قوي الحرية والتغيير أن ثورة ديسمبر العظيمة مستمرة وتواجهها تحديات من بينها هذا التحدي الصحي المتمثل في جائحة كورونا والتي لايمكن تجاوزها الا بالوحدة والتكاتف واتباع الارشادات والتدابير الصحية اللازمة.
واوضح صالح في تصريح صحفي من منصة سودان بدون كورونا اليوم أن النضال الطويل المستمر منذ يونيو 1989 وحتي انتصار الثورة السودانية في ابريل 2019 جاء نتاج وحدة قوي الثورة السودانية والتي كانت تخوض حرب حقيقية في مواجهة قوي الجهل والظلام والتسلط والاستبداد والتي كانت تقتل جموع الشعب بدم بارد في كل ولايات السودان في دارفور وجنوب كردفان والنيل الازرق واضاف ” لقد سقط النظام البائد بفضل توحدنا وتمسكنا بسلميتنا “.
وأبان وجدي ان البلاد حاليا في معركة حقيقية في مواجهة كورونا تتطلب التكاتف والتوحد حتي نحقق الانتصار فيها، مبينا أن هناك بعض قوي الظلام تريد ان تقلل من مخاطر هذا الوباء الفتاك، وقال “هذا وباء حقيقي انتشاره يشكل خطورة علي تحقيق اهداف ثورة ديسمبر المجيدة باعتبار ان تحقيق هذه الاهداف يتطلب أن يتمتع كل الشعب السوداني بالصحة الكاملة سواء كانت جسمانية او نفسية” داعيا الي عدم الالتفات للشائعات التي يطلقها البعض والعمل علي الاستجابة للتوجيهات والارشادات الصادرة من وزارة الصحة والاجهزة الصحية الاخري.

وأكد أهمية زيادة الوعي في كيفية مواجهة جائحة كورونا حتي تخرج البلاد منتصرة في هذه المعركة ونتمكن من بناء السودان وفق المفاهيم والقيم التي توافقنا وتعاهدنا عليها وبالصورة التي حلمنا بها، وقال ان السودان وطن يسع الجميع يتساوي فيه جميع المواطنين بدون اي تمييز في اللون او الدين او الجهة او القبيلة اوالإنتماء السياسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *