الخرطوم: عين السودان

إلتأم اجتماع بين ممثلين للجبهة الثورية السودانية وتجمع المهنيين السودانيين بمقر الحزب الإتحادي الديمقراطي ،حيث بحث الاجتماع العديد من القضايا المتعلقة بملف السلام ، وسبل كيفية التوصل لسلام شامل ونهائى في البلاد.

ودعا الاجتماع لإنشاء مفوضية للسلام ووضع قانون لها. ورحب تجمع المهنيين السودانيين بموقف الجبهة الثورية السودانية الجديد بشأن تكليف ولاة مدنيين للولايات والذي بعثته الجبهة الثورية عبر رسالة رسمية لحكومة الفترة الإنتقالية واصفاً هذا الموقف بالإيجابي.

وأمن الاجتماع على وحدة قوى الحرية والتغيير وضرورة الإصلاح السياسي والتنظيمي لها. وإتفق الطرفان على تشكيل لجنة مشتركة لإصلاح التحالف.

وأمن الطرفان على أن التحول الديمقراطي وإستكمال مهام الفترة الإنتقالية يستوجب وجود نقابات حرة وديمقراطية ومستقلة، وعليه يقر الطرفان أهمية الإسراع في إجازة قانون النقابات كإحدى المداخل المهمة لتحقيق التحول الديمقراطي.

وناقش الطرفان أوضاع البلاد وما تمر به من أزمات إقتصادية وصحية وإتفقا على ضرورة معالجة هذه الأزمات لا سيما الأزمة الاقتصادية عبر السعي الجاد لتخفيف أعباء المعيشة عن كاهل المواطنين. وثمن الطرفان مجهودات الحكومة في إحتواء جائحة كورونا التي تصيب الوطن والعالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *