الخرطوم: عين السودان

أعلنت لجنة أمن ولاية جنوب كردفان فى إجتماع طارئ أمس حظر التجوال الشامل لمدة ثلاثة أيام على خلفية الأحداث التي شهدتها مدينة كادقلي وراح ضحيتها عدد من المواطنين.

ووصف الأستاذ موسى جبر محمود الأمين العام لحكومة الولاية ما وقع من إشتباكات في سوق مدينة كادقلي وبعض أحيائها بأنه تم من مجموعة خارجة عن القانون وأن ما حدث لا يعدو كونه “تفلتات فردية ليست لها طابع إثني أو قبلي”

وأضاف الأمين العام لحكومة الولاية بأن الضالعين في هذه الأعمال “أفراد مقدور عليهم وستطالهم يد القانون.”

وأوضح أن أمراء الإدارات الأهلية عقدوا إجتماعاً أكدوا فيه أن لا علاقة لهم بما جرى على الأرض.

وأشار جبر إلى أن إجتماع لجنة أمن الولاية شدد على الإلتزام الكامل بالحظر وعدم التحرك والخروج من المنازل طيلة أيام الحظر المعلنة بالإضافة إلى منع التجمعات وإقامة الصلوات الجماعية بالمساجد مع الإكتفاء بالآذان فقط لمجابهة كورونا.

و أكد أن الوضع الآن تحت السيطرة وأن القوات المسلحة والأجهزة النظامية الأخرى بسطت هيبتها على جميع المواقع لمنع أي إختراق للأمن والإستقرار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *