الخرطوم: عين السودان

قطع والي كسلا اللواء ركن محمود بابكر محمد همد بأن تجنب الإصابة بفيروس كورونا مرهون بإتباع الإجراءات الصحية والإلتزام بالتدابير الصادرة من وزارة الصحية الإتحادية دون تردد أو تأخير ونقصان في ظل قلة الإمكانيات ، وطالب الوالي في تصريحات صحفية كافة الأشخاص القادمين إلى الولاية التبليغ لدى وزارة الصحة بالولاية لإجراء اللازم والتأكد من سلامتهم مؤكداً أن هذا الأمر لايأتي إلا من خلال تعاون الجميع والقيام بمزيد من التدابير من ناحية النظافة وحملات التعقيم في كل المسارات الأمر الذي يقلل من فرص الإصابة بالمرض ،وإمتدح الوالي دور الكوادر الطبية وماقامت به خلال الفترة الماضية بالإضافة إلى الأطقم العسكرية التي تجوب الولاية في كل أصقاعها مع ضرورة أخذ حذرهم في كيفية التعامل مع الأشخاص القادمين إلى الولاية ، وإستعرض الوالي الجوانب التي تقوم بها اللجنة العليا الصحية للتصدي لجائحة كورونا بالولاية من مراجعة مواقع الحجر الصحي والمداخل والمخارج والترتيبات المتخذة والتدابير من وقت لآخر في ظل الإشكاليات وإنتشار المرض على مستوى البلاد مما يعني ضرروة التنسيق مع الولايات المجاورة ، وقال إن ولاية كسلا لديها العديد من الإجراءات التي تقوم بها في المجال الصحي حيث قامت بتجهيز مراكز للعزل بكامل معيناتها بالإضافة إلى الترتيبات الأخري التي تلي معسكرات اللاجئين علاوة على التدابير الأمنية عبر الأطواف الأمنية التي تجوب الولاية مع الولايات المتاخمة ودول الجوار / وأضاف إننا لم نسجل أي حالة إيجابية مشيراً إلى أن القرارات الصادرة على مستوى المدن الرئيسية خاصة التعامل مع الأسواق وإغلاقها كانت بهدف تفادي كثير من المضار والتي منها منع الإزدحام ووجه الوالي برسالة إلى مواطني الولاية بضرورة تعاونهم وتفهم الأمر فيما يختص بإصدار التوجيهات التي يتم إصدارها حسب الوضع وفق موجهات اللجنة الصحية الإتحادية وضرورة الإلتزام بها وثمن الوالي دور المبادرات الشبابية في كافة المجالات وتنفيذها لعدد من البرامج فيما يلي الجائحة وتقديم كيس الدعم للأسر المتأثرة و بالإجراءات الإحترازية لجائحة كورونا داعياً لتعميم التجربة على كافة المحليات بالإضافة إلى تحسس أوضاع الأسر الفقيرة من الخيرين وتفقدهم حتى يتكامل الجهد الرسمي مع الشعبي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *