الخرطوم: عين السودان

إستنكرت اللجنة التسييرية لنقابة المحامين السودانيين الإعتداء على المحامي عبدالله تبير علي خميس بمدينة الفاو وهو يقوم باداء الواجب في إطلاق سراح عدد من شباب لجان المقاومة في قسم الشرطة.

وأوضحت نقابة المحامين في بيان لها يوم أمس، أنه بتاريخ الاثنين الموافق 4 – 5 – 2020 قام أفراد من القوات الشعب المسلحة بإخراج الأستاذ تبير من قسم الشرطة بالقوة مما أدى لتمزيق ملابسه رغم علمهم بأنه محامي وقد أبرز لهم بطاقة المحاماة.

ووصف البيان سلوك الإعتداء بالبربري والهمجي وقد تكرر من بعض منسوبي القوات المسلحة في مدينة الفاو بصفة خاصة، وأضاف البيان أننا في ظل دولة القانون كنا نطمح أن تكون القوات المسلحة وقوات الشرطة هي الحامية للقانون ورجال القانون الذي يطبقونه لا أن تقوم هي بخرق القانون وانتهاك حرمته.

الجدير بالذكر أن لجنة تسيير نقابة المحامين قد أرسلت وفداً برئاسة أمين أمانة الولايات إلى مدينة الفاو لمتابعة الإجراءات القانونية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *