الخرطوم: عين السودان

أدانت وزارة الخارجية الهجوم الإرهابي الذي وقع مساء الخميس، الموافق ٣٠ أبريل، في منطقة بئر العبد، شمال مدينة سيناء المصرية، والذي أدى إلى وقوع عدد مقدر من الضحايا والمصابين.

وقالت الوزارة في بيان لها إن هذا العمل الإجرامي يستهدف أمن جمهورية مصر العربية، وسلامة شعبها، ويشكل إمعاناً من طرف الجماعات الإرهابية في إنتهاك قواعد القانون الدولي والإنساني وتهديد الأمن والسلم الدوليين.

وأكدت الوزارة تضامن السودان الكامل مع الشقيقة مصر، وتأييدها في كل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها وإستقرار وسلامة شعبها.

وفيما يلي بيان وزارة الخارجية .

تود وزارة خارجية جمهورية السودان أن تدين بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الذي وقع مساء الخميس، الموافق ٣٠ أبريل، في منطقة بئر العبد، شمال مدينة سيناء المصرية، والذي أدى إلى وقوع عدد مقدر من الضحايا والمصابين.

وتعرب الوزارة عن إستنكارها وإدانتها لهذا العمل الإجرامي الذي يستهدف أمن جمهورية مصر العربية، وسلامة شعبها، ويشكل إمعاناً من طرف الجماعات الإرهابية في إنتهاك قواعد القانون الدولي والإنساني وتهديد الأمن والسلم الدوليين.

تؤكد الوزارة في هذا الصدد تضامن جمهورية السودان الكامل مع الشقيقة مصر، وتأييدها في كل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها وإستقرار وسلامة شعبها، وتقدم أصدق عبارات العزاء والمواساة لذوي الضحايا وتتمنى للمصابين عاجل الشفاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *