الخرطوم: عين السودان

وصف وزير الصحة الدكتور أكرم علي التوم الوضع في البلاد بالمزعج وأن البلاد دخلت مرحلة الخطر وقال أنه خلال ال24 ساعة الماضية تم تسجيل 57 حالة جديدة من مصابي فايروس كرونا وتوفي ثلاثة منهم.

وأشار الوزير إلى أن 55 من مصابي كرونا من ولاية الخرطوم و اثنين من ولاية الجزيرة وأن الوفيات اثنان من ولاية الخرطوم و واحد من ولاية سنارضمن الحالا ت التي أعلن عنها سابقاً.

وقال أكرم إن العدد الكلي من مصابي كورونا في البلاد منذ 12 مارس وحتى الآن بلغ 375 منها 28 حالة وفاة وأكد بأن المرض كان محصوراً في ولاية الخرطوم الآن إنتشر في عشرة ولايات، حيث سجلت الخرطوم أعلى حالات وهي 344 حالة و منها والجزيرة 19 حالة ولاية القضارف ثلاثة حالات ونهر النيل ثلاثة حالات وبينما سجلت بعض الولايات حالة واحد وهي النيل الأبيض و وسط دارفور وشرق دارفور والبحر الأحمر وسنار وغرب كردفان .

وأشار إلى أن الحكومة وفرت الكوادر الصحية ومراكز العزل والمعينات وأوقفت السفر للولايات وأغلقت الحدود ومنعت التجمعات وقال بأن الدولة كانت متفائلة بالسيطرة على المرض وأشار إلى أهمية وجود طريقة أفضل لتوصيل البلاغات للمرضى وأخذ العينات.

وحذر الوزير إلى النقص الكبير في المعينات الموجودة الآن والتي لا تكفي لأكثر من أسبوعين.

وأشار إلى أن القطاع الخاص ومنظومة الدفاع الصناعية وهناك مبادرات كثيرة تحاول إنتاج المعينات لتغطية الإحتياجات من مرض كورونا ولكن قد لا تتمكن من فعل ذلك في الوقت المطلوب وأن الأدوية لبعض الأمراض قد إختفت وأن الدولة محتاجة لمبالغ لإستيراد الدواء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *