الخرطوم: عين السودان

أصدر صدر مجلس أمن محلية أم بدة في اجتماعه الطارئ اليوم برئاسة اللواء فيصل ساتي حمد معتمد محلية أم بدة قراراً بإغلاق سوق ليبيا يومي الجمعة والسبت القادمين لمدة (٤٨)ساعة بقرار من السلطات الصحية بالمحلية وفقاً لقانون الطوارئ الصحية.

وجاء القرار لتكثيف المزيد من عملية التعقيم لمجابهة وباء كورونا مع الاستمرار في أعمال التوعية الصحية ومناشدة الجميع ضرورة الالتزام بإنفاذ هذا الأمر لتحقيق السلامة العامة للمواطن.
وإمتدح المجلس الدور الكبير الذي تقوم قوات الشرطة في استتباب الأمن بالوجود المستمر في مواقع الإرتكاز والتعامل الجيد مع المواطن بإشراف رؤساء الأقسام على مستوى القطاعات بهمة عالية وسيطرة كاملة ساعد في استتباب الأمن إلى جانب دورهم في الاسناد المباشر للكوادر الصحية والأطقم الطبيه العاملة في مكافحة جائحة كورونا.
كما أشاد مجلس أمن محلية أمبدة بالدور الكبير للإعلام وتناوله المتواصل للاجراءات والموجهات الإرشادية لتبصير المواطنين في كيفية اتخاذ الاجراءات الاحترازية لتفادي الإصابة بوباء الكورونا.
وشدد الاجتماع على ضرورة تطبيق القانون في ظل فرض حالة الطوارئ الصحية والاستمرار في تعقيم السوق.
من جانبه أكد العميد نزار عبد الرحمن مدير شرطة أم بدة علي تدني البلاغات الجنائية ضد النفس والمال نتيجة للحظر المفروض، بسبب الاجراءات الوقائية الاحترازية مشيداً باستجابة المواطن في التعامل مع الحظر بصورة ايجابية بإستثناء الكوادر الطبية والصحية بالمستشفيات في عملية التحرك داخل المحلية.

وأوضح أن الشرطة قامت بتفعيل العمل مع لجان المقاومة والدفاع المدني لأحكام مزيد من الاجراءات الاحترازية برفع درجة الحيطة والحذر بسوق ليبيا من أجل الإطمئنان علي إكمال عمليات التعقيم اليومي بمشاركة الكوادر الصحية.
وشدد دكتور طه المسلمي الكباشي مدير الإدارة العامة للشئون الصحية على ضرورة تكثيف عملية التعقيم لسوق ليبيا اليوم وغداً مع بداية الحظر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *