الخرطوم: عين السودان

دعت اللجنة الفنية بوزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بولاية النيل الأزرق إلى رفع درجات التأهب والاستعداد وتكثيف التوعية لمجابهة جائحة كورونا.

جاء ذلك خلال الاجتماع الدوري للجنة الفنية لمجابهة وباء كورونا اليوم برئاسة دكتور عبد العظيم أحمد رزق نائب مدير عام وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بالولاية بحضور دكتورعبد اللطيف محجوب مديرغرفة الطوارئ واﻷستاذة وفاق عبد الغني مدير إدارة الطوارئ الصحية ومكافحة اﻷوبئة وممثلي اللجان الفنية. وتناول الاجتماع السبل الكفيلة برفع وتيرة الاستعداد للتصدي والوقاية من اﻹصابة بفيروس كورونا.

ووافق د. عبد العظيم أحمد رزق على مقترح تخصيص داخلية الطالبات بالروصيرص كمركز للحجر الصحي للحالات المشتبه فيها بوباء كورونا باﻹضافة للتنسيق مع لجنة حي الهجرة شمال الدمازين بشأن مستشفى الصداقة وتخصيصه مقراً للعزل الصحي.

وناشد د. عبد العظيم لجنة الترصد والتقصي بضرورة العمل وفق بروتكول وموجهات وزارة الصحة الاتحادية في متابعة القادمين إلى الولاية من الدول الموبوءة، مبيناً أنه تم توفير أدوات الحماية واﻷجهزة والمعدات الخاصة بعنبر العزل .

وأشار د. عبد اللطيف محجوب إلى ضرورة رفع مستوى التأهب ومضاعفة الجهود وتكثيف التوعية خصوصاً وأن السودان يشهد تزايداً في عدد الحالات المصابة بفيروس كورونا، مناشداً اللجان الفنية بضرورة إرسال التقارير لمعرفة أوجه القصور ومعالجتها.

وقدم ممثلو اللجان تقارير متكاملة عن سير اﻷنشطة والمتمثلة في التطهير وتدريب الكوادر باﻹضافة إلى استمرارية التوعية عبر اﻷجهزة اﻹعلامية والإعلام الجوال والملصقات والمطبقات، وجملة من التوصيات دفعت بها اللجنة الفنية أهمها إكمال جاهزية عنابر الحجر الصحي والعزل وتكثيف الرسائل التوعوية وتم تكوين 7 لجان فنية متخصصة لمجابهة وباء كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *