الخرطوم: عين السودان

دعا وزير الثقافة والإعلام الاستاذ فيصل محمد صالح الأجهزة الإعلامية التحلي بالمسئولية الوطنية والأخلاقية والمهنية في التعامل مع جائحة الكورونا، مستنكراً استضافة جهاز إعلامي لأشخاص يتشككون في وجود جائحة الكورونا.

وقال في تصريحات صحفية عقب اجتماع اللجنة العليا للطوارئ الصحية إن الدولة قد تجد نفسها مضطرة لاتخاذ اجراءات ضد الأجهزة الإعلامية التى تقوم بممارسات غير مسئولة والتي تساهم في إحباط جهود الدولة لمجابهة هذا المرض الخطير وتنشر الجهل عوضاً عن التنوير وبث الوعي والمعرفة، ووصف تصرف تلك الأجهزة الإعلامية بأنه غير مسئول، ولا يتماشى مع روح المسئولية الوطنية وقال: “هذا موضوع أمن قومي.”

وأمن الوزير على الدور الكبير الذى ينبغي أن يقوم به الإعلام في التصدي لجائحة الكورونا والذي يعد أحد أسلحة المواجهة، وزاد قائلا “كثير جدا من أجهزة الإعلام تتناقل معلومات غير صحيحة وغير دقيقة وتنشرها، سعياً لتحقيق سبق صحفي ليس على حساب الحقيقة بل نشر الرعب بين المواطنين” .

وقال: الناطق الرسمي باسم الحكومة إنه من المؤسف جداً أن التشكيك طال حتى الكوادر الصحية والطبية وأداءها في وقت يقف فيه العالم على أقدامه احتراماً وتقديراً لكوادره الصحية والطبية، مؤكداً أن الكوادر الصحية والطبية السودانية “محل ثقتنا وتقديرنا” وندفع بهم في معركة كبيرة للتصدي للكورونا رغم عدم توفير كافة المعينات اللازمة لهم، مناشداً منظمات المجتمع المدني بالمبادرة لتكريم الكوادر الصحية والطبية.

وفي ذات السياق قال: الوزير إن اللجنة استمعت إلى تقرير من غرفة ولاية الخرطوم حول إنفاذ قرار منع التجمعات وحظر التجوال الذي سيبدأ من اليوم في السادسة مساء بجانب إغلاق بعض الأسواق، لافتاً إلى أنه سيكون هناك تشدد في تنفيذ تلك القرارات.

وأشار إلى مواصلة عملية نقل المعينات والمساعدات الطبية للولايات، معلناً أنه سيتم اعتباراً من اليوم تسيير ثلاثة  رحلات لولايات دارفور لنقل المعينات الطبية والألبسة الواقية ومعدات الفحص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *