الخرطوم : عين السودان

أعلنت حكومة ولاية الجزيرة تسخير إمكانيات الولاية البشرية والمادية كافة لمجابهة جائحة كورونا.

جاء ذلك خلال الاجتماع الاستثنائي برئاسة اللواء الركن أحمد حنان أحمد صبير والي ولاية الجزيرة المكلف بحضور أعضاء لجنة أمن الولاية والمديرين العامين بالوزارات وإدارات وزارة الصحة وجامعة الجزيرة ومديري المستشفيات بالولاية.

ووجه والي الولاية بتعطيل تصحيح امتحانات شهادة الأساس وتسليم أوراق الامتحانات لشرطة الولاية وإغلاق كل محلات (الشيشة) وأندية المشاهدة ومراجعة ومتابعة الوجود الأجنبي والقادمين للولاية من خارج البلاد وإحكام الضبط في كل مداخل الولاية.

ودعا إلى ضرورة التنسيق مع الولايات المجاورة لتفادي فايروس كورونا.

وأعلن الوالي التزام حكومة الولاية بإنفاذ كل موجهات وتحوطات الحكومة الاتحادية بمنع التجمهر والحشود وإقامة المباريات .

من جانبه أكد الدكتور إيهاب عبد الله التوم المدير العام لوزارة الصحة أن خطة الوزارة تستهدف رفع التوعية وسط المواطنين بخطورة المرض والسبل الكفيلة بمحاربته .

وكشف عن تحديد ثلاثة مراكز للعزل بمدني في المستشفى التأهيلي، مركز المايستوما ودار الشباب، إضافة لتخصيص مركز للعزل بكل محليات الولاية .

من ناحيته دعا البروفيسور سامي محجوب طه نائب مدير جامعة الجزيرة إلى تضافر الجهود وتوفير الميزانيات المطلوبة والدعم اللوجستي .

وأكد البروفيسور علي حبور الأستاذ بجامعة الجزيرة ضرورة رفع درجة الوعي بالمرض وأشاد بالخبرات التراكمية لكوادر وزارة الصحة في مجابهة الوبائيات .

وأعلن الدكتور محمد نصر الدين محمد نائب عميد كلية الطب بجامعة الجزيرة استعدادهم لتقديم الدعم الفني وتدريب الكوادر الطبية بالاستفادة من خبراء الفيروسات والمعامل الحديثة بالكلية .

وأكد الدكتور ميرغني سيف النصر رئيس لجنة الاختصاصيين والاستشاريين أن جهود ثورة ديسمبر قادت للشفافية والوضوح .

ودعا لرفع درجة الاستعداد والتعامل مع المرض كأنه موجود والعمل على تكثيف الجهود والضغط على المركز لرفع دعم الولاية التي تخدم 10 ولايات وتفعيل لجان المقاومة .

وأعلنت إخلاص حسين المدير العام لوزارة المالية والاقتصاد والقوى العامله درجة الاستنفار القصوى لتوفير كل ميزانيات اللجنة العليا لمجابهة جائحة كورونا.

وأعلن اللواء جعفر بري المدير العام لوزارة الثقافة والإعلام تسخير الأجهزة الإعلامية كافة وتخصيص أيام مفتوحة عبر الإذاعة وإفساح برنامج للمختصين للتنوير بخطورة المرض .

وأعلن حيدر الصادق المدير العام لمجلس الشباب والرياضة إيقاف البطولات القومية والجمعيات العمومية والاجتماعات الكبيرة والحشود الرياضية وإقامة المباريات التنافسية بدون جمهور.

كما أعلن مديرو الأجهزة الأمنية والشرطية متابعة وحصر الوجود الأجنبي والتنسيق مع الولايات المجاورة ومراقبة القادمين من خارج الولاية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *