الخرطوم : عين السودان

اصدرت المفوضية القومية لحقوق الانسان بياناً استنكرت فيها المحاولة الارهابية التى استهدفت موكب دكتور عبدالله حمدوك رئيس مجلس الوزراء.

واكدت على خطورة هذا السلوك الإجرامي الخطير والدخيل على ثقافة وعادات الشعب السوداني المسالم في كل الظروف. كما حمدت الله تعالى على سلامة السيد/ رئيس مجلس الوزراء ومرافقيه وسلامة الانسان السوداني في كل مكان، مع الامنيات بالشفاء العاجل لفرد شرطة المرور.

وجدد المفوضية في بيانها ثقتها الكبيرة في الاجهزة الامنية والشرطية والنيابة المختصة لمواصلة جهودها المستمرة لتأمين الوطن والمواطنيين، وكشف تفاصيل هذه المحاولة الإرهابية الدخيلة ، وطالبت بتقديم الجناة للمحاكمة العادلة وفقاً للقانون.

كما طالبت المفوضية كآفة المواطنين بالتحلي باليقظة وحماية حقوق الانسان السوداني وحماية ثورته المجيدة، وبذل أقصى الجهود للتعاون مع الاجهزة المختصة ومساعدتها بإعتبار أن الامن مسؤلية ومشاركة من الجميع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *