الخرطوم : عين السودان

إستهجن تيار المستقلين الوطنيين الاحرار محاولة الاغتيال الفاشلة التي تعرض لها رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك ووصفها بالرخيصة والعمل الجبان.
وقال الأستاذ عثمان ابراهيم الطويل رئيس التيار في تصريح ان إستهداف رئيس الوزراء هو إستهدف للثورة السودانية التي بذل فيها السودانيون أرواحهم رخيصة في سبيل الانعتاق من الشمولية والديكتاتورية التي جثمت على صدر الشعب لثلاثين عاما، داعيا الي ضرورة الالتفاف حول ثورة ديسمبر المجيدة وتأمينها من المتربصين بها من فلول الثورة المضادة مؤكدا ان هذا الفعل دخيل على تقاليد وأخلاق المجتمع السوداني الذي عرف بالنقاء والتسامح وعلى الممارسة السياسية في البلاد
وطالب الطويل الأجهزة المختصة بالإسراع في الكشف عن الجناة الحقيقيين والقبض عليهم وتقديمهم للمحاكمة حتى يواجهوا جزاءهم المستحق مبيناً أن أي تباطؤ في إنجاز هذه المهمة سيغري بتكرار مثل هذه المحاولات البائسة والرخيصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *